تحليل بورتر لدراسة التنافسية

قوى بورتر التنافسية الخمسة

 

تختلف الربحية من شركة إلى أخرى ويرجع هذا الاختلاف إلى عوامل كثيرة ومن هذه العوامل المهمه هو تركيب الصناعه أو العوامل المختلفة التى تؤثر على الصناعه ولقد قام بورتر بوضع خمسة عناصر تؤثر على مقدار الربحية فى الصناعه فيما يسمى بقوى بورتر التنافسية الخمسة وهى كالتالى :

1- درجة المنافسة   DEGREE OF RIVALRY

2- مخاطر البدائل THREAT OF SUBSTITUTES

3- موانع أو عوائق دخول وخروج المنافسين للسوق BARRIERS TO ENTRY

4- قوة الموردين SUPPLIER POWER

5- قوة المشترين BUYER POWER

1- درجة المنافسة ( DEGREE OF RIVALRY )

يمكن أن تقود المنافسه بين المؤسسات إلى اللاربحية Zero Profit إذا لم تفكر المؤسسات فى حلول للتغلب على المنافسين كالبحث عن ميزه تنافسية فى المنتجات أو الخدمات التى تقدمها أو رفع أو تقليل السعر أو البحث عن حلول أخرى

وتظهر المنافسة بين المؤسسات فى أمثلة كثيرة سنكتفى بذكر ثلاثة أمثلة منها فقط :

A- عدد المؤسسات ( number of firms )

كلما زاد عدد المؤسسات الموجوده فى صناعه معينه كلما قلت حصة المؤسسه من السوق المستهدف

B-مقدار النمو فى الأسواق ( market growth)

كلما قل النمو فى السوق كلما زادت المنافسه بين المؤسسات للحفاظ على حصة كل واحدة منها

C-درجة تميز المنتجات ( product differentiation )

الفروق الغير ملموسه بين منتج مؤسسة ومؤسسة أخرى أو خدمه تقدمها مؤسسة ومؤسسة أخرى يرفع من درجة المنافسه حيث أن العميل لن يجد فرقا واضحا لمنتج الشركه لتفضيله على المنتج الآخر وبالتالى فرصه الاحتفاظ بالعميل ستكون ضعيفة جدا

2- مخاطر البدائل (THREAT OF SUBSTITUTES )

يقصد بالبدائل هى منتجات فى صناعه أخرى تؤدى نفس الغرض الذى يؤديه المنتج أو السلعه التى أقدمها وتظهر المنافسه عند تغير سعر المنتج البديل سواء بالايجاب أو السلب

على سبيل المثال العبوات المنتجه من البلاستيك والألومنيوم والزجاج المستخدمه فى تعبئة العصائر أو المياه الغازية

فلو أن الشركه التى أمتلكها تعمل فى الألومنيوم على سبيل المثال فى الوضع الطبيعى حسب تحليل ال SWOT تكون المنافسه منحصرة بين الشركات التى تتعامل فى الألومنيوم

لكن لو افترضنا أن هناك مشاكل سياسية فى البلد الذى يتم استيراد المواد الخام من الألومنيوم بالتالى سترتفع أسعار العبوات المصنوعه من الألومنيوم مما يقوى اتجاه المشترين إلى العبوات البلاستيكيه أو الزجاجيه نظرا لرخص أسعارها

أو لو افترضنا أن قد تم الكشف عن أماكن جديده لكميات هائلة من الرمال المستخدمه فى صناعه الزجاج سيؤدى ذلك إلى رخص أسعار الزجاج مقارنه بالألمنيوم أو البلاستيك

مثال آخر : شركه تعمل فى صناعه السيارات … المنافسون التقليديون هو كل الشركات المنافسه لها فى هذه الصناعه والتى تنتج منتجات مقاربه لما تنتجه من حيث التكلفة والميزات الموجوده فى المنتج ثم تتوسع المنافسه لتشمل كل الشركات المصنعه للسيارات بمختلف امكاناتها ومستوياتها وتصبح البدائل هى الدراجات الهوائية والدراجات العادية

وبالتالى لا نكتفى بدراسة المنافسين الذين يعملون فى نفس الصناعه فقط بل لابد من توسيع دائرة المنافسين لتشمل البدائل

3- موانع أو عوائق دخول وخروج المنافسين للسوق (BARRIERS TO ENTRY )

دخول أو خروج شركه من صناعه معينه يؤثر على حصص الشركات الأخرى العامله فى نفس المجال

وكلما كانت التكنولوجيا المستخدمه فى الصناعه سهله الانتاج كلما كان العدد المتوقع لدخول هذه الصناعه كبيرا مما يؤثر على حصص الشركات الأخرى بالسلب وكثيرا مما تتسبب هذه الأمور فى افلاس أو اغلاق عدد كبير من الشركات مما يضر بالصناعه لذلك :

لابد من سن قوانين تنظم عملية الدخول والخروج ويحدد فيه العدد الكافى من الشركات القادرة على توفير احتياجات السكان المحلية أو حتى الاحتياجات الدولية للمنتجات الناتجه من كل صناعه ويمنع تجاوز هذا العدد

كذلك لابد أن تفكر جيدا قبل دخول أى صناعه وعليك أن تفكر فى صناعات ذات تكنولجيا صعبة التقليد وكلما كانت التكنولوجيا المقدمه صعبه على التطبيق سيعزز ذلك بقاءك واستمراريتك وخاصة كلما استطعت أن تحصل على براءة اختراع أو حقوق ملكية وبالتأكيد هذا يعتمد على مقدار ما تملكه من مال أو تمويل وإن كانت الأفكار العبقرية التى يصعب تقليدها كثيرة حتى فى الصناعات البسيطة

4- قوة الموردين (SUPPLIER POWER)

لكى يتم انتاج أى منتج أو خدمة تحتاج الشركة إلى المعطيات اللازمه لتوفير هذا المنتج سواء كانت هذه المعطيات عماله أو مواد خام أوغيره وبالتالى لابد أن يكون هناك مورد لتوريد هذه الاحتياجات وكلما كان المورد قوى كلما أثر على ربحية الشركه خاصة عند وجود احتكار سواء من مورد واحد أو اتفاق بين مجموعه موردين على أسعار معينه

5- قوة المشترين (BUYER POWER )

بنفس المنطق السابق كلما كان المشترى يمثل قوة شرائية قادرة على التأثير سيكون له تأثير على الربحية

على سبيل المثال لو أنك تصنع منتج تقوم بتوريده لمشترين يمتلك كل مشترى منهم سلسله من المنافذ سيكون له قوة ضغط تساعده على الحصول على  تسهيلات وخصومات أكبر بالمقارنه إذا بعت هذا المنتج لمشترين عاديين يملكون منفذا واحدا أو اثنين

كل العوامل السابقة مهمه جدا ولابد من دراستها جيدا حتى تستطيع أن تحدد الاستراتيجية المطلوبة والصحيحه لتحقيق مستهدفاتك والحصول على حصتك الكامله

 

اشترك في النشرة البريدية